اختتام فعاليات الدورة 12 للمهرجان الدولي للفيلم القصير والشريط الوثائقي بالدار البيضاء المنظم هذه السنة تحت شعار”دور السينما في استكمال الوحدة الترابية”

اختتمت فعاليات الدورة 12  للمهرجان الدولي للفيلم القصير و الشريط الوثائقي للدار البيضاء، والذي نظم على مدى ثلاثة  أيام 23-24-25 دجنبر 2020،  عن بعد تحت شعار ” دور السينما في استكمال الوحدة الترابية ”  

و قد ضمت لجنة تحكيم هذه السنة كل من الإعلامية اللبنانية هناء حاج و الكاتب و السيناريست المصري أحمد سلام، و المخرج المغربي المقيم في بلجيكا الهواري غوباري، و الفنانة التشكيلية المغربية  ثريا هيلالي.

كما تبارى على جوائز المهرجان أفلام قصيرة ووثائقية من لبنان والسينغال و مصر و العراق و إيطاليا و إنجلترا و المغرب. وتميزت المسابقة الرسمية الخاصة بالأفلام الوثائقية بمشاركة للأفلام التي أنتجتها قناة الجزيرة الوثائقية.

و في  تصريح للرئيس المؤسس للمهرجان المخرج السينمائي محمد المشتري قال: ” يأتي انعقاد الدورة 12 للمهرجان الدولي للفيلم القصير و الشريط الوثائقي للدار البيضاء في ظروف خاصة تطبعها تداعيات جائحة كورونا، و التي فرضت على المغرب كغيره من دول العالم اتخاذ إجراءات احترازية بمنع تنظيم التظاهرات الثقافية حتى إشعار آخر، الأمر الذي استدعى اعتماد وسائل التواصل الاجتماعية الخاصة بالمهرجان للتواصل مع جمهوره”.

كما يثمن المهرجان الذي اشتغل منذ دورته الثامنة على قضية وحدتنا الترابية، التطور الايجابي الذي حصل في ملف الصحراء المغربية باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المغرب على صحرائه تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله. وسيستمر المهرجان في دربه عبر دوراته القادمة في إبراز التنمية الحقيقية والإقلاع الاقتصادي المتميز للأقاليم الجنوبية للمملكة و مدى قوة الصورة السينمائية في مواكبة ذلك.

Loading...