خلال لقاء دبلوماسي بالرباط.. رئيس جهة العيون يُدين استفزازات الانفصاليين بالكركرات

أدان رئيس مجلس جهة العيون -الساقية الحمراء، سيدي حمدي ولد الرشيد، خلال فعاليات اللقاء المنظم من لدن المؤسسة الدبلوماسية بالرباط، مساء الخميس 12 نونبر 2020، الاستفزازات التي يُمارسها انفصاليو جبهة البوليساريو بمعبر الكركرات، جنوب المملكة المغربية.

وحسب ما أفاد به مصدر للجريدة، فقد أشار رئيس جهة العيون إلى حجم المشاكل الاقتصادية التي تسبب فيها إغلاق معبر الكركرات، مؤكدا أن تلك التحركات هي بمثابة خرق سافر لتوصيات مجلس الأمن الدولي.

ووفقا لمصدرنا، فقد قدّم رئيس جهة العيون عرضا مفصلا عن جهود مجلسه لتنزيل النموذج التنموي الموقع عليه أمام أنظار الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى الـ40 للمسيرة الخضراء المظفرة، مستفيضا في إبراز المؤهلات البنيوية على مستوى أقاليم الجهة وكذا جاذبيتها للاستثمار في ظل الأمن والاستقرار اللذين تنعم بهما المنطقة.

وقد شارك في هذا اللقاء، سفراء يمثلون كل من السعودية والإمارات العربية المتحدة، إلى جانب سفراء التشاد والنجير والأردن وباكستان ثم اليمن.

هذا اللقاء، أطّره السفير الكاميروني المعتمد بالرباط، كما شارك فيه، عن بُعد عبر تقنية Zoom، سفراء كندا والنرويج واليونان واليابان ثم بولونيا، إلى جانب عدة سفراء يمثلون هيئات دبلوماسية بالرباط، حيث استفاض المشاركون، وعلى مدى ساعات متواصلة، جملة من القضايا التي تحظى باهتمام مشترك من لدن ممثلي الدول المشاركة.

Loading...