قيادة “أفريكوم” تشيد بدور المغرب في محاربة الإرهاب وإحلال السلم والأمن في إفريقيا

أشاد المتحدث باسم القوات الأمريكية في أفريقيا “أفريكوم”، الرائد Col. Christopher Karns”، بتفكيك  المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، لخلية إرهابية تنشط على مستوى عدة مدن مغربية، وهو التدخل الأمني الذي جرى ضمن 3 مدن في وقت واحد؛ هي تمارة وطنجة وتيفلت، شهد حضور عبد اللطيف الحموشي المدير العام للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني.

وقال المسؤول العسكري الأمريكي في تصريح لموقع ” zenger.news” ان ” إفشال أو تفكيك منظمة متطرفة عنيفة أو خلية إرهابية يزيد من الأمن والاستقرار وإمكانية بناء مستقبل أكثر إشراقًا”.

وتابع الرائدة بقوات “أفريكوم” : يظل المغرب ملتزمًا بكونه رائدًا في مكافحة الإرهاب ورائدًا إقليميًا في مجال الأمن”، مشيرا الى أن المغرب دعامة للأمن والاستقرار في إفريقيا من خلال  انخراطه في عمليات التدريب وحفظ السلام”.

من جهة أخرى، أشاد المتحدث باسم “أفريكوم” بمستوى العلاقات المغربية الأمريكية، مبرزا أن ” الولايات المتحدة الأمريكية تتمتع بعلاقة عسكرية ممتازة مع المغرب، مشيرا الى أن ” تفكيك الأجهزة الأمنية المغربية لخلايا إرهابية يشهم في افشال الأجندة الزمنية المستقبلية للعنف والدمار”.

وأشار العقيد إلى أن داعش والقاعدة والشباب وبوكو حرام تعمل جميعها على الأراضي الأفريقية، مشددا على ضرورة ” وأد طموحات هذه المجموعات الارهابية، وإلا فقد تكون مكلفة بالنسبة لأفريقيا والولايات المتحدة وغيرهما”، على حد قوله.

Loading...