بالصور والفيديو .. عمالة إقليم الرحامنة تتفاعل مع شكاية ساكنة حي الزاوية بابن جرير  بخصوص بناء سور للمقبرة العزوزية…وبتعاون مع موقع الكنتور للمكتب الشريف للفوسفاط

نجاة حاسني 

 استنكرت ساكنة حي الزاوية بمدينة ابن جرير القاطنة بالقرب من المقبرة العزوزية  ما وصفوه بـ”الوضع المزري والخطير” الذي تعرفه المقبرة بسبب الحالة المزرية للسور  أو على الاصح غيابه نتيجة تهدم جزء كبير منه، مما فسح المجال  لحدوث نبش لبعض القبور بسبب الحيوانات السائبة مثل الكلاب الضالة، بالإضافة إلى كثرة الزواحف والآفات التي أصبحت تشكل خطرا على حياة المواطنين خصوصا مع ارتفاع درجات الحرارة.

ورغم  الشكايات التي رفعت إلى الجهات المنتخبة منذ مدة  طويلة من طرف الساكنة والفعاليات الجمعوية، قصد التذخل لصيانة المقبرة، لم يحرك لها ساكنا، الا بعد تذخل السلطات الاقليمية لعمالة الرحامنة..

حيث تفاعلت عمالة إقليم الرحامنة وبتنسيق مع موقع الكنتور للمكتب الشريف للفوسفاط  و السلطة المحلية (الملحقة الإدارية الثانية) ايجابيا مع مطلب ساكنة حي الزاوية، من اجل درء الخطر المنبعث من مقبرة العزوزية،  حيث قام موقع الكنتور بوضع رهن إشارة السلطة المحلية الاليات و المعدات، و الكوادر التقنية اللازمة من أجل انجاح هذه العملية.

حيث قام فريق من المجمع الشريف للفوسفاط تحت إشراف السلطة المحلية وبتنسيق معها بعملية تنظيف  جنبات محيط المقبرة.ورش مبيدات الزواحف و  الاشغال جارية لحد الساعة  وتشمل حفر أساس بناء سور المقبرة العزوزية. موضع الشكاية.

وتأتي هذه المبادرة في غياب  المسؤولية للحفاظ على حرمة المقبرة والاهتمام بفضائها خاصة وأنها كثيرا ما كانت محطة استنكار زوارها نظرا للوضعية المزرية التي عليها في غياب الصيانة الواجبة. لولا تدخل عامل اقليم الرحامنة السيد عزيز بوينيان شخصيا.وهي خطوة استحسنتها ساكنة الزاوية.

Loading...