أمن منطقة مولاي رشيد يوقف أربعة أشخاص يشتبه في تورطهم في التجمهر وتبادل العنف المرتبط بالشغب الرياضي وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير

تمكنت عناصر الشرطة بمنطقة أمن مولاي رشيد بمدينة الدار البيضاء، في ساعة متأخرة من مساء أمس الاثنين 16 ماي الجاري، من توقيف أربعة أشخاص يشتبه في تورطهم في التجمهر وتبادل العنف المرتبط بالشغب الرياضي وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير.

وكانت مصالح الشرطة بمدينة الدار البيضاء قد توصلت بإشعار حول تجمهر مجموعة من الأشخاص المحسوبين على فصائل مشجعي كرة القدم، وتورطهم في تبادل الرشق بالحجارة وإلحاق خسائر مادية ببعض السيارات المستوقفة بالشارع العام بحي “البركة”، وهو ما استدعى تدخل دوريات الشرطة التي تمكنت من توقيف أربعة أشخاص من بين المشتبه فيهم بعد مرور وقت وجيز من ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم الموقوفين للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف باقي المساهمين والمشاركين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*