اللجنة 24/الصحراء.. سانت لوسيا تجدد دعمها لمخطط الحكم الذاتي وتشيد بجهود المغرب “ذات المصداقية والجادة”

جددت سانت لوسيا، أمس الخميس، أمام أعضاء لجنة الأمم المتحدة الـ24، التأكيد على دعمها لمخطط الحكم الذاتي في الصحراء، مشيدة بالجهود “الجادة وذات المصداقية” التي يبذلها المغرب لتحقيق تقدم في عملية الأمم المتحدة لتسوية هذا النزاع الإقليمي.

وأبرز الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية لسانت لوسيا، غيوم سيمون، في كلمة له خلال المؤتمر الإقليمي للجنة الـ24 لمنطقة البحر الكاريبي الذي ينعقد في العاصمة كاستريس، مشاركة منتخبين عن الصحراء المغربية في هذا الاجتماع.

وبهذه المناسبة، جدد التأكيد على دعم بلاده منذ مدة طويلة لعمل الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي للصحراء، ستافان دي ميستورا، والرامي إلى إعادة إطلاق عملية الأمم المتحدة بهدف التوصل إلى حل توافقي لهذا النزاع المفتعل.

ونوه المسؤول بسانت لوسيا بالجولة الأولى التي قام بها السيد دي ميستورا مؤخرا إلى المغرب والجزائر وموريتانيا في إطار جهد منسق يروم استئناف الحوار السياسي.

كما أبرز السيد سيمون التزام المغرب باستئناف العملية السياسية تماشيا مع قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2602، معربا عن دعمه للعملية “الناجحة” للموائد المستديرة. وفي هذا الصدد، أعرب عن رغبته في أن يتم عقد النسخة القادمة لهذه العملية.

وأشادت سانت لوسيا أيضا بالتزام جميع الأطراف في الجهود الرامية للتوصل إلى حل سياسي عادل وواقعي ومستدام ومقبول من لدن الأطراف لقضية الصحراء المغربية.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*