رسالة شكر وتقدير.. للسيد عبد السلام بيكرات، والي جهة العيون الساقية الحمراء، ـ و مولاي حمدي ولد الرشيد بمناسبة تأسيس المنظمة المغربية الدولية للتنمية المستدامة والثقافة بمدينة العيون

سيدي المحترم، يشرفني باسمي الخاص خليد حداشي رئيس المنظمة المغربية الدولية للتنمية المستدامة والثقافة، و باسم أعضاء مكتب المنظمة والمنخرطين، أن أتقدم إلى جنابكم بالشكر والتقدير والامتنان لما ساهمتم في سبيل النهوض بولاية جهة العيون الساقية الحمراء في جميع المجالات، والتي تحضا بعناية و إعطاء الانطلاقة للعديد من المشاريع الاقتصادية و الاجتماعية، و الأمنية.
سيدي المحترم أعتقد أنه من الواجب علي كمواطن وفي لهذا الوطن الإدلاء بهذا الاعتراف في حقكم تقديرا للمجهودات التي بذلتموها منذ أن حظيتم بالثقة التي وضعها فيكم صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله و أيده، كما أشكر كل من ساهم إلى جانبكم في الرقي بهذه الولاية و خاصة الأجهزة الأمنية ورجال السلطة المحلية وعلى رأسهم باشا مدينة العيون. وأعبر عن افتخاري واعتزازي بشخصكم وبخدام الوطن الأوفياء.
العمل ليس مجرد تشريف،ولا هو منصب للمفاخرة،بل هو تكليف وأمانة،وأنتم سيدي المحترم قد أثبتتم أنكم بقدر المسؤولية والأمانة،كما أثبتتم بما لا يدع مجالا للشك أن إتقان العمل أمر يعود إلى الإخلاص
وصحوة الضمير،وأنكم فعلا على قدر المسؤولية الكبيرة بتقديمكم أفضل ما يليق بساكنة جهة العيون الساقية الحمراء من أعمال جليلة وتضحيات جسام تقوم بها السلطة المحلية وأعوانها وإلى رجال الأمن الوطني والقوات المساعدة والوقاية المدنية بشراكة مع رجال الأمن بجميع رتبهم تحت إشرافكم بدون ملل ولا كلل في سبيل طمأنينة الساكنة والحفاظ على سلامتهم وممتلكاتهم، وهو ما أكسبهم المزيد من الاحترام والإعجاب والتقدير خصوصا لما أبانوا عنه ميدانيا من يقظة ومهنية عالية وتفان في خدمة المواطنين خاصة في تدخلاتهم الاستباقية المتسمة بالنجاعة الفائقة من أجل أن ينعم هؤلاء المواطنين بالطمأنينة والأمن والأمان، ما أكسب بجدارة السلطة المحلية والأمنية بالجهة في شخص السيد عبد السلام بيكرات، والي جهة العيون الساقية الحمراء، و السيد مولاي حمدي ولد الرشيد، رئيس جماعة العيون، والسيد مولود علوات، رئيس المجلس الإقليمي للعيون، والسيد حسن أبو الذهب، والي امن العيون، والسادة عمال صاحب الجلالة بالجهة العيون الساقية الحمراء التقدير والإعجاب والاحترام.
وهكذا فإن الإجماع الذي تحظون به ومن خلالكم ورجال السلطة من الكاتب العام إلى الأعوان مع عناصر الأمن الوطني والشرطة القضائية وقسم استعلامات بجميع أنواعها بهذه المنطقة في مواجهة التحديات الكبيرة من نجاح جهودها في حفظ النظام وحماية أمن وسلامة المواطنين يدل على أن مصالحكم تتمتع بمهنية كبيرة وحس عالي في الإلتزام والتضحية في سبيل الثوابت والقيم المقدسة للأمة تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله. كما انه لا يفوت المنظمة المغربية الدولية للتنمية المستدامة والثقافة أن تجدد الإمتنان والتنويه بأسرة السلطة المحلية بجميع أنواعها عامة،من رجال الأمن والقوات المساعدة والوقاية المدنية بجميع مكوناتها بجل الجماعات والدوائر بجهة العيون الساقية الحمراء لما يبدلونه من تضحيات جسام حتى تساير واجبتهما بنفس الروح المتنامية والانضباط والتعبئة واليقظة العالية والالتزام التام بسيادة القانون، والتشبت الراسخ بمقدسات المملكة وثوابتها قصد إشاعة المزيد من الطمأنينة وإقرار الأمن.
بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك إن أعضاء مكتب المنظمة المغربية الدولية للتنمية المستدامة والثقافة، يعربون لمولانا السلطان سليل الدوحة النبوية، عن تجندهم الدائم وراء جلالتكم لمزيد من الرفاه والازدهار لشعبكم الوفي في عهدكم الزاهر، سيرا على نهج أسلافكم المنعمين، جدكم المؤسس جلالة المغفور له محمد الخامس ووالدكم الباني المجدد جلالة الملك الحسن الثاني، أسكنهما الله فسيح جناته، وهو ما تحقق تحت قيادتكم الرشيدة من عظيم الإنجازات في شتى المجالات مكنت من تعزيز إشعاع وريادة بلدنا إقليميا ودوليا.
حفظكم الله يا مولاي بما حفظ به الذكر الحكيم ويسر لكم بعونه وفضله سبل التوفيق والسؤدد والفلاح وسدد خطاكم لما فيه خير أمتنا، سائلين الله العلي القدير أن يجعل مناسبة حلول شهر رمضان المبارك فاتحة خير ويمن وبركة وأنتم ترفلون في حلل السعادة والعافية وأن يقر عينكم بولي عهدكم المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن ويشد أزركم بصنوكم السعيد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد وسائر أفراد أسرتكم الملكية الشريفة، إنه للدعاء سميع مجيب.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*