تداول صورة مفبركة لجلالة الملك محمد السادس عند حائط المبكى يثير غضب المغاربة

بكل وقاحة، تم تداول صورة مركبة لجلالة الملك محمد السادس ، تعمد الواقفون وراءها إلى إظهار جلالته أمام حائط المبكى، احد أماكن العبادة لدى اليهود، ويظهر في الصورة “المشبوهة” أيضا رئيس الوزراء السابق بنيامين نتانياهو، وللأسف حصدت الصورة المفبركة آلاف المشاركات والتعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي، و”خصوصا على صفحات جزائرية”، بحسب ما تقول خدمة تقصي الحقائق في وكالة فرانس برس.

أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس

والأدهى و الأمر، أن الجهات تقف  وراء الترويج للصورة تنتمي لجمهورية الكابرانات، التي مافتئ جلالة الملك محمد السادس يمد لها يد العون والمساعدة في الوقت الذي يقابل فيه العطف بالتعنت والاستمرار في سياسة العداء تجاه كل ما هو مغربي.. وما الصورة إلا نوع من أنواع الحرب الإعلامية التي يقودها الذباب الالكتروني المسخر..

وبالتحقيق في الصورة، و من الادعاء المتداول ووجد أنه زائف، إذ إنّ الصورة مفبركة، تم تقريبها وإضافة جلالة الملك محمد السادس إليها، في حين أن الصورة الأصلية لا تُظهر لك وإنما وزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو برفقة بنيامين نتنياهو، عام 2019.

الصورة الأصلية

ويأتي هذا الادعاء متزامنًا مع اتفاقية تعاون مشترك تشمل مجالات الأمن والاستخبارات، وتمهد الطريق لعقد صفقات معدات أمنية وعسكرية، وإجراء تدريبات مشتركة بين المملكة المغربية وإسرائيل.

هذا، وقد عبّر رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم من الوقاحة التي وصلت إليها الجهات الواقفة وراء فبركة الصورة، معتبرين الأمر نوع من أنواع الاستهداف المباشر للمغاربة قاطبة، ومس بالمؤسسة الملكية التي تعتبر محط إجماع لدى المغاربة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*