المعهد الوطني للصحة يطلق أول تكوين في تحليل الخلايا بإفريقيا

أطلق المعهد الوطني للصحة وجامعة جان موني في سانت اتيان أول تكوين يتوج بالحصول على شهادة في مجال تحليل الخلايا في إفريقيا، تحت عنوان ” سيتوماغ 2018″، وهو عبارة عن برنامج للتعليم من مستوى عال في مجال قياس تدفق الخلايا، موجه للمشاركين من المنطقة المغاربية والقارة الإفريقية.

وذكر بلاغ لوزارة الصحة، اليوم الاثنين، أن هذا البرنامح، الذي تم إعداده بشراكة مع جمعية المعهد الوطني للصحة- العلوم، والجمعية المغربية لقياس تدفق الخلايا، سيحتضنه المعهد في الفترة ما بين 17 نونبر و6 دجنبر 2018.

ويعتبر قياس تدفق الخلايا بمثابة تقنية حديثة عالية الدقة توفر دعما قيما للتطبيقات في مجال التشخيص الطبي والبحوث.

ويعتبر برنامج “سيتوماغ 2018” أول تكوين في المجال بالمنطقة المغاربية، ويهدف إلى تكوين أشخاص أكفاء ومتخصصين في المجال في بلدان إفريقيا الناطقة بالفرنسية، خاصة في المنطقة المغاربية.

ويتمحور هذا البرنامج حول التكوين التطبيقي بغية تسهيل نقل هذه التكنولوجيا في مختلف المؤسسات الطبية.

ويتوج هذا التكوين، الموجه للأطباء البيولوجيين والأطباء والصيادلة والمهندسين ومهنيي الصحة والطلبة في مرحلة إعداد الأطروحات، بالحصول على دبلوم في مجال قياس تدفق الخلايا، حيث سيحصل المشاركون على شهادة جامعية لتحليل الخلايا أو شهادات متخصصة. وسيتم منحها من قبل خبراء من جامعة سانت إتيان والمعهد الوطني للصحة إلى جانب خبراء أوروبيين ومغاربيين. وسيتم تنظيم أيام علمية موضوعاتية بين المهنيين والمشاركين، وذلك على هامش هذا البرنامج التكويني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: المحتوى محمي !!