أسرة الأمن الوطني بسيدي إفني تحتفل بالذكرى الـــ 63 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني

كلميم – احتفلت أسرة الأمن الوطني بسيدي إفني، اليوم الخميس بسيدي إفني، بالذكرى ال63 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني، والتي تعد مناسبة لاستحضار الجهود الكبيرة المبذولة على مستوى المنطقة لحفظ النظام العام وحماية المواطنين وممتلكاتهم.

وتوقف رئيس المنطقة الإقليمية للأمن بسيدي إفني، في كلمة بالمناسبة، عند الدور الذي يلعبه جهاز الأمن في الدفاع عن المقدسات وإرساء الأمن ومكافحة الجريمة بشتى أنواعها، وفي إرساء دولة الحق والقانون وصون الحريات والمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

كما أشار إلى حرص المديرية العامة للأمن الوطني على تجديد مناهج عملها وفق ما تقتضيه كل مرحلة بغية تحقيق العصرنة والحكامة الرشيدة لقضايا الأمن ولتحسين مقاربة الشرطة بتكييفها مع الطلب العمومي في هذا المجال.

وحضر الحفل، على الخصوص، الحسن صدقي عامل إقليم سيدي إفني، ورؤساء الجماعات الترابية، ورئيس المجلس العلمي المحلي، ورؤساء المصالح اللاممركزة، والمنتخبون ورؤساء المصالح العسكرية والأمنية وفعاليات من المجتمع المدني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: المحتوى محمي !!