لوموند :ابراهيم زكري

 أصيب فعاليات المجتمع المدني بالاحباط جراء التنظيم العشوائي والارتجالي لسباق على الطريق في الأسبوع الألمبي للمواهب الرياضية لشباب سباتة بشراكة مع جمعية صوت المستقبل للتنمية والتضامن ،في حين يتم تهميش مقصود  للجمعية المنظمة لهذا السباق .وصرح رئيس جمعية المكلف بالماراطون ، بكل حسرة، لم نكن جميعا في المستوى خاصة في ظل الوضع الذي يعيشه شباب منطقة سباتة من تهميش.

عرفت دورة ماراطون سباتة لهذه السنة ارتباكا في التنظيم،خاصة فيما يتعلق بتعامل السلطات مع المحاور الطرقية التي يجب قطعها أمام حركة المرور من أجل تسهيل مرور ، وغياب تام لرجال الأمن وغياب سيارة الوقاية المدنية وهلال الأحمر.

 غياب الأمن وسوء التسيير خاصة في بداية إنطلاق المارطون فقد شهد السباق غياب الأمن بعد الاعتداء على الفائزين بالسباق وحالات اعتداء بالسب والقذف من طرف شباب الحي.  
وفي الوقت الذي اكتفى فيه رجال الأمن بالتفرج على الواقعة دون أن يتدخلوا.تساءل عدد المواطنين والمشاركين وأباء التلاميد المشاركين عن غياب لوحات الإرشاد والاكتفاء بالحواجز،رغم الميزانيةالمخصص لشركة المنظمة لسباق سباتة

ترك الرد