لـــوموند24: محمد بنعبد الرحمان زريزر

أكد المدير العام لمرصد الدراسات الجيوسياسية بباريس ، شارل سان برو، أن (البوليساريو) كان دائما حركة وهمية تابعة للجزائر،مبرزا الهوس الذي يسكن النظام الجزائري لإلحاق الأذى بالمغرب.

وأضاف الخبير الفرنسي في حديث للإذاعة الفرنسية (كير نيوز) أن الجزائر تعد بالفعل متورطة في نزاع الصحراء، مشيرا إلى انه لا يمكن حل هذا المشكل ما لم نأخذ بنظر الاعتبار هذه الحقيقة.

ووصف سان برو اقتحام البوليساريو للمنطقة العازلة بـــــ”الاستفزاز”، مذكرا بعناد النظام الجزائري واستمراره في تغذية وهم الانفصال .

وقال عندما انهار المعسكر الشرقي ، واصل النظام الجزائري دعايته حول البوليساريو، مخصصا لذلك تمويلات ضخمة.

وأضاف الجامعي الفرنسي أن وهم الانفصال الذي تغذيه الجزائر “تراجع” حيث تم تسجيل فرار عدد كبير من الأشخاص من مخيمات تندوف، مبرزا أن المنطقة في غنى عن هذا النزاع المفتعل الذي يهدد استقرارها واستقرار أوروبا.

وذكر من ناحية أخرى بالمشروعية التاريخية لسيادة المغرب على صحرائه، مبرزا رجاحة مبادرة الحكم الذاتي التي اقترحها المغرب كإطار لتسوية النزاع المصطنع.

ترك الرد