لـــوموند24: محمد بنعبد الرحمان زريزر

أكد المكتب الجهوي لنقابات الأقاليم الصحراوية بالعيون على ضرورة “احترام و عدم تجاوز السيادة المغربية” ورفضه القاطع ” للمعاكسات و المناورات التي تقوم بها عناصر البوليساريو و حليفتها الجزائر في المنطقة العازلة قبالة الحزام الأمني”.

هذا ودعا المكتب في بلاغ له إلى الاستمرار “في التعبئة الشاملة بشأن قضية وحدتنا الترابية و الانخراط في كل المبادرات التي تروم التصدي لكل المناورات التي من شأنها المساس بوحدتنا الترابية”، و” كل الضمائر الحية لتقوية الجبهة الداخلية و إشراك الساكنة المعنية في الدبلوماسية الموازية”.

وناشد المكتب في ذات البلاغ “الرأي العام و الدولي و المنظمات الحقوقية و المفوضية للاجئين إلى الإسراع في التدخل من أجل فك الحصار عن إخواننا المحتجزين بمخيمات تندوف”، مثمنا “مقترح الحكم الذاتي كحل وحيد و نهائي و الذي يضمن لساكنة المناطق الصحراوية تسيير شؤونهم الداخلية تحت سيادة المملكة المغربية من اجل طي الملف بصفة نهائية”.

ترك الرد