أفريك بريس

علم لدى ولاية أمن الدارالبيضاء أن كمية مخدر الكوكايين المحجوزة لدى مواطنة برازيلية ( 59 سنة)، بلغت 760 غراما ملفوفة ضمن 89 كبسولة.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح الأمن الوطني بمطار محمد الخامس الدولي بمدينة الدارالبيضاء كانت قد أوقفت، في فاتح فبراير الجاري، المواطنة البرازيلية المذكورة على متن الرحلة الجوية القادمة من مطار ساو باولو، وذلك بعد الاشتباه في تهريبها لمخدر الكوكايين في أمعائها، وهو ما استدعى إحالتها على المستشفى الجامعي ابن رشد بمدينة الدارالبيضاء.

وأضاف البلاغ، أنه بعد تفريغ كبسولات الكوكايين المهربة، واستقرار الوضع الصحي للمعنية بالأمر، فقد تم الاحتفاظ بها تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

ترك الرد