لافيجي: محمد بنعبد الرحمان زريزر

 كشف جمال السلامي مدرب المنتخب المحلي لكرة القدم أن الأخير يستحق التتويج بلقب الشان بعد تأهله إلى نصف نهائي المسابقة مضيفا أن جميع الظروف متوفرة لكتابة تاريخ المغرب كرويا.

وقال السلامي خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المباراة إنه راض عن أداء اللاعبين لأنهم لعبوا بشكل جماعي وليس فرديا مشيرا إلى أنهم خاضوا مباراة جيدة وكانوا حاضرين وفي المستوى

وتابع قائلا:”سجلنا في أوقات جيدة وهو أمر مهم ونتمنى دعم الجماهير في المباراة المقبلة”.

وأضاف:” أعددنا اللاعبين ذهنيا وبدنيا كما اشتغلنا على جميع السيناريوهات مع اللاعبين..فالمباراة تختلف عن المباريات السابقة لأن الاقصاء كان مباشرا ولا يمكن تداركه”.

وعن مستوى بنشرقي أكد السلامي أن لاعب الهلال الجديد لم يكن محظوظا ضد ناميبيا وسيكون بإذن الله أكثر جاهزية في المباريات المقبلة ما يشير إلى أنه لن يغادر المنتخب الوطني قبل نهاية الشان.

واسترسل المتحدث ذاته قائلا:”اليوم كان هناك صعوبات في الكرات الثابتة ضد نامبيا الذي يعد منتخبا منظما يعتمد على كفاءات اللاعبين..هنأت المدرب على الأداء المشرف على اعتبار أن الدوري متوقف والفرق لا تشارك في المسابقات القارية”

وأضاف:” لدينا لاعبين كبار يتوفرون على تجربة أكثر من نامبيبا فقد اعددنا هذا الفريق منذ سنة ونصف خصوصا على المستوى الجماعي وهو امر مهم في مسابقة من هذا الحجم”.

وعن مستوى التحكيم قال السلامي:” الحكم اتخذ قرارا ولا اعرف لماذا رفض هدف نامبيا..كنا الافضل وحتى ولو احتسبه فلا يشكل الامر اي مشكل لنا..وصلنا إلى نصف النهائي ونستحق ذلك”.

ترك الرد