لافــــــيجي: محمد بنيحيى زريزر

اختارت جمعية المؤسسات الإفريقية لتمويل التنمية، مجموعة القرض الفلاحي للمغرب كأفضل مؤسسة لتمويل التنمية بإفريقيا برسم سنة 2017.

وذكر بلاغ لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب أنه “تم اختيار المجموعة من بين 33 أفضل وأجود مؤسسة تمويل للتنمية، وبذلك احتلت المرتبة الأولى في قائمة شرف جمعية المؤسسات الإفريقية لتمويل التنمية ل 2017 والمتعلقة بالمعايير، والأجهزة الاستباقية، والمنظومات التقييمية التي تعتمدها الجمعية”.

وأضاف أنه تم تتويج فرع المجموعة “تمويل الفلاح” باعتباره ثالث أفضل مؤسسة تمويل للتنمية بإفريقيا برسم سنة 2017.

وقد تجاوز عدد المؤسسات المالية الإفريقية المتنافسة أكثر من 80 مؤسسة، كما تم تحديد معايير التقييم المعتمدة لنيل هذه الجائزة في الحكامة الجيدة والقوة المالية والنجاعة التجارية.

وأبرز المصدر ذاته، أنه “وعيا منها بضرورة تحسين أنظمتها الإنتاجية وتطوير الابتكار وتسريع تصنيع القطاع، عملت مجموعة القرض الفلاحي للمغرب بكل جدية منذ سنوات عدة على تشييد نموذج تمويلي مستدام وفعال من أجل تنمية العالم القروي، في احترام تام للممارسات الجيدة في مجال التدبير. وقد جاءت هذه الجائزة تتويجا لما بذلته المجموعة من مجهودات جعلتها تتبوأ مركز الريادة على المستوى الإفريقي”.

وتعتبر جمعية المؤسسات الإفريقية لتمويل التنمية منظمة دولية تأسست سنة 1975 تحت رعاية البنك الإفريقي للتنمية وتضم البنوك والمؤسسات المالية التي تعمل على تمويل التنمية لفائدة القطاع العام والخاص بإفريقيا.

ترك الرد