LEMONDE24.MA: محمد بنعبد الرحمان 

إنها الحقيقة والتي تؤكدها الأرقام ويعرفها المختصون في الشأن الإفريقي، حيث أصبح المغرب ينافس فرنسا في السوق الإيفوارية.

بلغة الأرقام، فقد استثمر المغرب حوالي 213 مليون دولار في دولة ساحل العاج من خلال أربع مشاريع استثمارية عملاقة، ، تليه فرنسا بحوالي112 مليون دولار قيمة استمثار لحوالي تسعة مشاريع.

الخبر هذا أكدته والة «إيكوفين» المتخصصة، والتي أكدت أن الولايات المتحدة الأمريكية غير مهتمة كثيرا بالسوق الاقتصادية بساحل العاج، حيث لم تستثمر إلا 22 مليون دولار من خلال ثلاثة مشاريع استثمارية تليها دولة الإمارات بحوالي 17 مليون دولار، ثم الصين بحوالي 16 مليون دولار.

وحسب الوكالة دائما فإن المملكة المغربية استطاعت أن تتقدم على جميع الدول الأجنبية، بما تلك التي لها علاقة تاريخية مع ساحل العاج منذ فترة الاستعمار.

ويعود هذا التقدم للزيارات المتتالية التي قام بها الملك محمد السادس لساحل العاج في أكثر من مناسبة في السنوات الماضية.

ترك الرد