لـــوموند24: محمد بنعبد الرحمان زريزر

كشفت  كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي،  جميلة المصلي، عن تخصيص “يوم الصحافة”، كموعد سنوي قار ضمن فعاليات الأسبوع الوطني للصناعة التقليدية، الذي ينظم هذه السنة خلال الفترة من 22 إلى 31 دجنبر الجاري.

وشددت كاتبة الدولة التي كانت تتحدث خلال البرنامج الحواري “لقاء مع” براديو دوزيم، اليوم الأربعاء 6 دجنبر الجاري، على الحاجة إلى تضافر جهود جميع الفاعلين من أجل تنمية القطاع، مؤكدة على دور الإعلام باعتباره شريكا أساسيا في التنمية.

ومن جهة أخرى، قالت المصلي، إن معرض “من يدنا” الذي يفتتح مساء اليوم بالرباط، يتوخى خلق فضاء للتبادل وربط العلاقات التجارية ما بين المقاولات الحرفية وزبنائها المفترضين.

وأضافت بأن التظاهرة، المنظمة إلى غاية 10 دجنبر الجاري تحت رعاية صاحب الجلالة الملك محمد السادس، من قبل وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، بشراكة مع دار الصانع وفدرالية مقاولات الصناعة التقليدية، تسعى لأن تكون ملتقى حقيقيا لتقاسم الخبرات، يخصص لمهنيي قطاع الصناعة التقليدية.

وذكرت المصلي، أن مقاولات الصناعة التقليدية تعتبر من بين رهانات تنمية القطاع الأساسية، مؤكدة بأنه لا يمكن تطوير الصناعة التقليدية بدون تطوير النسيج المقاولاتي.

وأبرزت أن الحدث الذي يعرف مشاركة 90 عارضا مغربيا، يتيح فرصا سانحة لربط علاقات تجارية مع مقتنيين أجانب قادمين من القارات الخمس، إذ سيتم تنظيم العديد من الندوات ولقاءات الأعمال الثنائية، لتشجيع التبادل والترويج لمنتوج الصناعة التقليدية المغربية لدى الزبناء.

ترك الرد